بنبوجيدة: نحن في مفاوضات مع وزارة المالية لمراجعة المقتضيات الضريبية على الأطباء

كشف أحمد بنبوجيدة رئيس النقابة الوطنية لأطباء القطاع الحر أنهم دخلوا في مفاوضات مع الحكومة لإنجاح حل لمشكلة الضرائب التي جاء بها مشروع قانون مالية سنة 2023 ويرفضها الأطباء بالقطاع الخاص.

وقال بنبوجيدة في تصريح لـ”سيت أنفو” إن فوزي لقجع الوزير المنتدب المكلف بالميزانية قدم جملة من المقترحات لفائدة الأطباء عقب اللقاء الذي جمعهم به الأسبوع المنصرم، وهم الآن يتدارسون المقترحات التي قدمها لأجل الخروج باتفاق حولها، إما قبولها أو الذهاب نحو خفضها أكثر.

وأكد رئيس النقابة الوطنية لأطباء القطاع الحر أن نقابته لم توقع أي اتفاق رسمي مع الحكومة في شخص الوزير المنتدب المكلف بالميزانية، بل تم فقط تقديم مقترحات يتم تدارسها داخل النقابة وممثليها، إذ هناك حوار مفتوح بينهم وبين الحكومة.

وأضاف المتحدث في تصريحه أنه بعد الاطلاع على المقتضيات الضريبية التي جاء بها مشروع قانون مالية سنة 2023، فإن الأطباء بالقطاع الخاص يعيشون حالة ارتباك، إذ إن المشروع وما تضمنه كان بمثابة مفاجأة لهم، وتحولا جذريا في المنظومة الضريبية على المهن الحرة خاصة مع فرضه الاقتطاع من المنبع والضريبة على الشركات الصغرى التي تم رفعها إلى 20 في المائة عوض 10 في المائة.

وشدد بنبوجيدة على أن نقابته فضلت خيار الحوار عوض خيار الاحتجاج، وهو ما تم عبر اللقاء الذي جمعهم بفوزي لقجع والمدير العام للضرائب، تلاه عقد لقاء يوم السبت المنصرم، تم خلاله تدارس مقترحات الحكومة لإنهاء خلاف الضرائب.

وفي معرضه حديثه، أكد المتحدث أنهم ليسوا ضد أي مباردة لطرف آخر، بل من حق الجميع أن يعبر عما يراه مناسبا وبالطريقة التي يراها مناسبة.

وتابع أنهم في النقابة يتناقشون مع الحكومة الآن لإيجاد حلول تكون في صالح جميع الأطراف، مواطنين ودولة وأطباء، في إطار شراكة رابح رابح، ولذلك، فإنهم يعدون ملفا مطلبيا سيقدموه للحكومة للتداول حوله، وذلك لأجل مصلحة جميع الأطراف المعنية بهذه المقتضيات الضريبية.

وأكد أن باب الحوار مع وزارة المالية مفتوح، واستقبلهم الوزير المنتدب، ولن يخرجوا للشارع للاحتجاج، بل اختاروا لغة الحوار، للوصول لنتيجة إيجابية لصالح جميع الأطراف.

 


فيفا يهدد نجم المنتخب المغربي بالاستبعاد من مباراة كندا





انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى