بعد “البام”.. الاستقلال يعترض بدوره على دخول “الاتحاد” للحكومة

علم “سيت أنفو” من مصادر مقربة للمفاوضات الحكومية، أن حزب الاستقلال، في شخص أمينه العام، نزار بركة اعترض أيضا على دخول حزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية إلى أغلبية عزيز أخنوش، بعد ما اعترض عبد اللطيف وهبي، على دخول الاتحاديين في وقت سابق .

المصادر نفسها، أشارت إلى أن الحزبين وضعا على طاولة المشاورات شرطا في حالة دخول حزب الاتحاد الإشتراكي للقوات الشعبية إلى الحكومة، ويتعلق الأمر بدخول حزب التقدم والاشتراكية لتشكيل تحالف خماسي، في الأغلبية الحكومية .

ووفقا لمصادر “سيت أنفو”، فإن “البام” والاستقلال، يسعيان للحسم في رئاسة مجلس النواب، أولا قبل الدخول في مفاوضات توزيع الحقائب الوزارية.

ويذكر أن برلمانات أحزاب الاستقلال والأصالة والمعاصرة، بالإضافة لحزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية، أكدت في بلاغاتها أنها العزم على دخول أغلبية عزيز أخنوش، في حين تشبت حزب التقدم والاشتراكية بموقعه في المعارضة، كما أوضح ذلك أمينه العام نبيل بنعبد الله، بعد لقاء برئيس الحكومة المكلف بتشكيل الأخيرة .

انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى