برلماني يعتبر انسحاب المعارضة من جلسة النواب “موقفا يعبر عن حالة خواء”

وصف عضو الفريق الاستقلالي للوحدة والتعادلية بمجلس النواب، العياشي الفرفار، انسحاب مكونات المعارضة من الجلسة العمومية المخصصة للأسئلة الشفوية اليوم الاثنين بأنه “شعبوية وموقف يعبر عن حالة خواء”.

واعتبر “الفرفار” متحدثا عن انسحاب المعارضة بعد رفع الجلسة، أن المشاكل لا ينبغي مواجهتها بالشعبوية وصناعة مزيد من فقاعات الهواء، مضيفا أن من يريد أن ينظر إلى ملف الأطباء عليه أن يفعل ذلك في شموليته.

وزاد المتحدث في نقطة نظام قائلا “من فضلكم كفى شعبوية، أتركونا نذهب إلى المستقبل على أرضية صلبة”، كما انتقد رفع الجلسة لأكثر من 35 دقيقة عوض 10 دقائق التي أعلنها رئيس الجلسة محمد الصباري.

وكانت جلسة اليوم، قد رفعت مباشرة بعد انسحاب المعارضة، وذلك بطلب من ممثلي فرق الأغلبية التي اقترحت عقد اجتماع تشاوري مع رئيس مجلس النواب للنظر في الموضوع.

وعابت مكونات المعارضة ما سمته تعطيل المادة 152 من النظام الداخلي لمجلس النواب، ومنع التحدث في ملفات طارئة تهم المغاربة في مقدمتها الموضوع الراهن المتعلق بأزمة كليات الطب التي تعيش احتقانا غير مسبوق امتد لشهور.


مهمة جديدة لطاقم وليد الركراكي في فرنسا

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى