برلماني استقلالي: مشروع قانون مالية 2023 يتجه نحو تصفية المهن الحرة

وجه رشيد أفيلال، النائب البرلماني عن حزب الإستقلال، صرخة للحكومة، جراء الزيادات الضريبية الجديدة التي أقرتها في مشروع قانون مالية 2023، والتي من المنتظر أن تهلب جيوب المغاربة الذين يزاولون المهن الحرة.

وقال أفيلال في تدوينة على صفحته الرسمية بالفايسبوك تحت عنوان “من أجل السلم والسلام”، موجهة “إلى أصحاب الضمائر الحية” إن ” جميع المهن الحرة تعيش اليوم حالة صدمة من جراء الزيادات الضريبية الجديدة التى سيتحملها المواطن الذى تردف دموعه يوميا من جراء الغلاء المعيشي”.

وتابع النائب البرلماني قائلا ” في الدول الدكتاتورية كلمة الحق قد تكلف صاحبها قطع الرأس، اليوم نعيش في بلد ديموقراطي فيه حرية التعبير”، مضيفا “إن كانت كلمة الحق من أجل الخير فستكون قولة تستحق الدراسة في خضم غلاء المعيشة.. مع الأسف قانون المالية للسنة المقبلة غير مفهوم في بعض بنوده لأنه يتجه نحو تصفية المهن الحرة التى تستخلص منها الدولة من الضرائب أكثر من مايجب من: موثقين ومهندسين معماريين وخبراء محاسبين واللائحة طويلة”.

وشدد أفيلال على أنه “اليوم يجب أن تفهم الحكومة أن الاستقرار الاجتماعي والأمني لكافة الشعب أهم من أي مشروع آخر، ولا يجب أن تنسى الحكومة كذلك القاعدة الاقتصادية المشهورة ” كثرة الضرائب تقتل الضرائب ” .

وأكد النائب البرلماني المذكور أن “الواجب ثم الواجب أن ندافع اليوم عن كل الطبقات حتى يصبح الجميع في كفة واحدة من المساواة…. اللهم اجعل هذا البلد آمنا و انصر أمير المؤمنين”.


أب زكرياء أبو خلال يكشف معطيات مثيرة عن ابنه -فيديو





انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى