برلمانية تدعو إلى ضمان تمدرس الأطفال المتشردين القاصرين

تساءلت النائبة البرلمانية عويشة زلفى، عن إجراءات وزارة التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة، لضمان تمدرس الأطفال المتشردين القاصرين.

وقالت عضو الفريق الاشتراكي بمجلس النواب ضمن سؤال وجهته إلى الوزير شكيب بنموسى، إن ظاهرة الأطفال سواء منهم الإناث والذكور في سن التمدرس المتخلى عنهم تعرف ارتفاعا كبيرا خاصة بالوسط الحضري.

وأشارت البرلمانية، إلى غياب أي تدخل من الجهات المعنية لإلحاقهم بالمؤسسات التعليمية وتمتيعهم بحقهم في التمدرس، كما يكفله دستور المملكة كباقي اطفال المغرب، حيث أن بقاءهم في الشوارع دون تمدرس يزيد من الفوارق الاجتماعية ويتنافى مع شعار الحكومة الدولة الاجتماعية، كما يشكل تواجدهم بالشارع خطرا على حياتهم وعلى المجتمع.

وتساءلت زلفى عن أسباب استمرار الأطفال المتشردين سواء منهم الإناث والذكور خارج أسوار المدارس، وأسباب تأخر الوزارة لإعداد برنامج يهم هذه الفئة من أبناء هذا الوطن، ورفع الحيف والإقصاء عنها.


بلاغ هام من بنك المغرب بمناسبة عيد الأضحى

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى