بايتاس: لم نتحدث قط عن محدودية البرامج والحكومة لا تدير ظهرها للمشاكل

قال الوزير المنتدب لدى رئيس الحكومة المكلف بالعلاقات مع البرلمان الناطق الرسمي باسم الحكومة مصطفى بايتاس، إن الحكومة تولي أهمية كبيرة لملف التشغيل وتضعه ضمن أولوياتها عبر سياسات عمومية تأخذ بعين الاعتبار عددا من التطورات التي حدثت في الآونة الأخيرة.

وأضاف “بايتاس” متحدثا اليوم الخميس في ندوته الأسبوعية التي يعقدها بعد أشغال المجلس الحكومي، أن الرفع الكبير في الاستثمار العمومي من طرف الحكومة كان الغرض منه الإسهام في خلق فرص الشغل، وزاد أن ورش السكن أيضا كمنظومة جديدة يتم تنفيذها، بدأت في تقديم إشارات مهمة بخصوص هذا الموضوع، علاوة على الوقع الايجابي المنتظر لعدد من الاستثمارات المهمة الأخرى.

وسجل الوزير عند تفاعله مع ممثلي وسائل الاعلام “أن الحكومة لم تتحدث قط عن محدودية البرامج”، لافتا إلى أن الظروف التي مرت منها المملكة هي التي أفرزت الوضع القائم، خاصة سنوات الجفاف المتتالية التي أثرت على بعض القطاعات وفي مقدمتها الفلاحة كقطاع يساهم بقوة في خلق فرص الشغل.

وزاد المسؤول الحكومي قائلا “الحكومة أكدت أن التشغيل سيكون أولوية بالنسبة لها فيما تبقى من ولايتها الحالية، لأن عمل الحكومات هو مواجهة المشاكل وليس إدارة الظهر لها وتجاهلها”.

وكان عزيز أخنوش رئيس الحكومة، قد تعهد بالاشتغال على ملف التشغيل فيما تبقى من ولاية حكومته، وقال عند حلوله بالبرلمان لتقديم الحصيلة المرحلية “المرحلة القادمة تفرض علينا تحقيق النمو الاقتصادي ‏والاجتماعي المنشود كما يريده صاحب الجلالة لأبناء شعبه الوفي، كما أنه من ‏المفروض أن نضاعف الجهود لتوفير مزيد من فرص الشغل اللائق التي تضمن الكرامة ‏الإنسانية للمغاربة”.

 

 


مستجدٌ سارٌ يهم سفيان أمرابط مع مانشستر يونايتد

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى