انتشار البناء العشوائي والاستيلاء على عقارات الغير بالناظور يصل البرلمان

كشف البرلماني محمادي توحتوح، أن المنطقة الفلاحية السقوية بجماعة بوعرك بإقليم الناظور، تعرف زحفا عمرانيا غير مسبوق خاصة في الفترة الأخيرة، بسبب التمدد الطبيعي لمدينة الناظور على حساب سهل بوعرك السقوي.

وشدد النائب عن حزب التجمع الوطني للأحرار، في سؤال كتابي موجه لوزير الداخلية، على أن “ما زاد في هذا الانتشار الخطير هو التواطؤ الفضيح للمتدخلين في هذه العملية، خاصة في سكتور الناظور الذي تم تدمير الفلاحة فيه وتحويله إلى أحياء سكنية عشوائية وجزء من سكتور مسعود المتواجد داخل مجال تدخل وكالة مارتشيكا”.

وأوضح توحتوح، أن “الأخطر من هذا هو أن البناء غير القانوني أصبح يتم أيضا في ملك الغير، خاصة ملك الجالية المغربية بالخارج، كما هو الحال للمشروع غير القانوني الذي تم تشييده على عقار بسكتور مسعود بلوك 20 بوعرك بالناظور في ملك مواطن مغربي مقيم بدولة ألمانيا، الذي تفاجأ باستغلال مكتري لملكه أثناء فترة الحجر الصحي وإغلاق الحدود نتيجة التدابير الاحترازية بسبب فيروس كورونا”.

وأضاف المتحدث أن “المهاجر المغربي تقدم بعد الضرر الذي لحق بملكه بعدة شكايات لدى السلطات المحلية والإقليمية، وأمام القنصلية المغربية بألمانيا يلتمس من خلالها رفع الضرر الذي لحقه، لكن دون جدوى. كما تقدم بشكاية إلى الوزارة يطالبها بالتدخل لإنصافه عبر تنفيذ قرار الهدم وإعادة الحالة إلى ما كانت عليه سابقا.

وتساءل البرلماني عن الإجراءات العاجلة التي ستتخذها الوزارة لتنفيذ قرار الهدم بعدما تخلف المخالف عن احترام الأمر بالهدم لإعادة الحالة إلى ما كانت عليه، وعن الإجراءات المزمع اتخاذها لوضع حد للفوضى واللاقانون، ولعصابة البناء العشوائي التي ساهمت في انتشار البناء غير القانوني بسكتور الناظور بجماعة بوعرك بطرق يعلمها الخاص والعام.


دنيا باطمة ووالدتها وشقيقتيها يصدمن متابعيهن على الأنستغرام -صورة





انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى