انتخاب عبد اللطيف المحمدي كاتبا عاما لشبيبة الاتحاد الدستوري

انتخب عبد اللطيف المحمدي كاتبا عاما للشبيبة الدستورية، حيث عقدت منظمة الشبيبة الدستورية، يوم أمس السبت مؤتمرها الوطني الثالث، تحت شعار “نستطيع”، بمدينة الدار البيضاء بحضور شباب وشابات الحزب من جميع جهات وأقاليم المملكة.

وتميز اللقاء الذي حضره الأمين العام لحزب الاتحاد الدستوري محمد جودار، بتجديد هياكل المنظمة حيث جرت المصادقة بالإجماع على انتخاب عبد اللطيف المحمدي كاتبا عاما للشبيبة الدستورية.

وحسب ما نقله الموقع الرسمي للحزب، فقد أكد المحمدي في كلمة له خلال المؤتمر أن «القيادة الجديدة لحزبنا مؤمنة بتقوية مركز منظمتنا في المشهد السياسي الوطني»، مضيفا: «وبدورنا نعي تماما أن منظمتنا هي الذراع التنظيمي القاعدي لحزبنا، والخزان الضروري لضمان الاستمرارية في المشهد السياسي، والناقل الأمين لأفكاره وإيديولوجيته الليبرالية. فكل من موقعه يسعى إلى المساهمة في إيجاد الحلول اللازمة من أجل بناء الدولة الاجتماعية والرقي برخاء كل فرد من المجتمع».

وتابع المتحدث ذاته: “وما حفزنا اليوم أكثر على المضي قدما، في إعادة تنظيم صفوف منظمة الشبيبة الدستورية بعد المؤتمر الوطني للحزب الأخير وانتخابه لقيادة جديدة، هو إيمان هذه القيادة بقدرات وطاقات شباب الحزب، وعزمها في الآن نفسه على تأطيره والدفع به إلى أعلى المناصب والمسؤوليات، وتدريبه على اتخاذ القرارات الصحيحة الهادفة إلى خدمة الصالح العام “.


مكتب الرجاء يحضر مفاجأة سارة لزينباور واللاعبين

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى