انتخاب جامع المعتصم رئيسا للمؤتمر الاستثنائي لحزب العدالة والتنمية

قرر المجلس الوطني لحزب العدالة والتنمية، المنعقد في دورة استثنائية اليوم السبت 18 شتتبر، بالرباط، أن يتولى جامع المعتصم، رئاسة اللجنة التحضيرية المكلفة بالإعداد للمؤتمر الوطني الاستثنائي للحزب، وذلك بحصول المعتصم على 184 صوتا من أصل 210 عدد المصوتين.

ونال عضوية اللجنة كل من عبد العزيز عماري، والذي حصل على 178 صوتا، وعبد الحق العربي، الذي حصل على 142 صوتا، إضافة إلى نبيل شيخي، والذي حصل على 118 صوتا.

وترأس أشغال الدورة الاستثنائية لبرلمان البيجيدي المنعقدة اليوم السبت بالرباط، إدريس الأزمي الإدريسي، رئيس المجلس، بحضور سعد الدين العثماني، الأمين العام لحزب العدالة والتنمية، وعدد من أعضاء الأمانة العامة المستقلين، فيما غابت عن الدورة أسماء أخرى.

إلى ذلك، اعتبر عبد الله بوانو، القيادي بحزب العدالة والتنمية، على هامش انعقاد الدورة الاستثنائية للمجلس الوطني، ان ” التاريخ الطويل لحزب العدالة والتنمية والممتد لأكثر من 25 سنة، قادر على اتخاذ الموقف المناسب في مثل هذه الظرفية بفضل أعضائه ومسؤوليه سواء في المجلس الوطني أو في المؤتمر الاستثنائي”.

وأكد بوانو أن البيجيدي ” لامس الثقة بينه وبين المواطنين خلال الاستحاقات السابقة سواء في البوادي أو القرى أو في المدن، مجددا التأكيد على أن النتائج المحصل عليها “غير منطقية وغير مفهومة ولا تعكس قوة الحزب ومكانه في الخريطة السياسية”.

وردا على سؤال حول إمكانية عودة  عبد الإله بنكيران، الأمين العام السابق لحزب العدالة والتنمية، لقيادة الحزب من جديد، بعد النكسة التي حصلت لحزبه، لفت بوانو إلى أن”  مثل هذه القرارات يتخذها المؤتمر”، مبرزا أن سواء عبد الإله بنكيران، أو أي شخص آخر تم اختياره لقيادة الحزب في المرحلة المقبلة  فسيكون “مرحبا به”.

 

انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى