المنصوري: القيادة الجماعية تقطع مع الشخصنة وما يهم هو العرض السياسي المقدم

قالت فاطمة الزهراء المنصوري، منسقة القيادة الجماعية لحزب الأصالة والمعاصرة، إنها تتقبل الكم الكبير من التساؤلات بشأن هذه الصيغة الجديدة في الساحة الحزبية المغربية.

وزادت “المنصوري” متحدثة في حوار على القناة الثانية “دوزيم”، أن القيادة التي انتخبها المؤتمر الوطني الأخير لها رمزية خاصة، من حيث عدم شخصنة المشاريع السياسية، لافتة إلى أن ما يهم هو العرض المقدم للمغاربة وليس الشخص الذي يقود تجربة معينة.

ودافعت “المنصوري” عن الثلاثي الذي تسلم مفاتيح قيادة الجرار في المرحلة المقبلة خلفا لعبد اللطيف وهبي، معتبرة أنهم أبناء الحزب، وتلقوا تكوينهم داخله ولم يسبق لهم أن مارسوا السياسة بلون آخر غيره عبر مختلف المحطات.

وسجلت منسقة الأمانة العامة للبام، أن الصيغة الجماعية تعتبر جوابا كلاسيكيا لظرف استثنائي، وجوابا أيضا على انتظارات المغاربة، كما اعتبرت الخطوة بأنها أتت تفاعلا مع الرسالة الملكية الأخيرة إلى البرلمان.

وانتخب المؤتمر الوطني الخامس لحزب الأصالة والمعاصرة المنعقد بمدينة بوزنيقة نهاية الأسبوع الماضية، أمانة عامة جماعية مكونة من الوزيران فاطمة الزهراء المنصوري ومحمد المهدي بنسعيد، إلى جانب صلاح الدين أبو الغالي.


الرجاء يفتقد خدمات لاعب مهم في “الديربي”

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى