الضربة القاضية.. المغرب يقتحم آخر قلاع الجزائر

يعتزم المغرب اقتحام آخر قلعة تحتكرها الجزائر داخل منظمة الاتحاد الإفريقي، والمتمثلة في مجلس الأمن والسلم.

ووفقا لما ذكرته يومية أخبار اليوم، في عددها ليومه الخميس، فإن التحركات الدبلوماسية التي قام بها المغرب أخيرا في الساحة الإفريقية كشفت واحدا من أهم الأهداف الاستراتيجية، التي تستعد المملكة لتحقيقها، مشيرة إلى أن التحاق المغرب بمجلس الأمن الإفريقي طرح الأسبوع الماضي بين وزيري خارجية المغرب وجنوب إفريقيا بالعاصمة الرباط.

وأضافت الجريدة ذاتها، أن مقر الاتحاد الإفريقي بأديس أبابا احتضن أول أمس الثلاثاء، لقاء نظمه المغرب حول إسهامه عبر التاريخ في عمليات حفظ السلام في القارة الإفريقية.

يذكر أن العدد الأخير من الجريدة الرسمية، شهد نشر ظهير المصادقة على البروتوكول الخاص بإنشاء مجلس السلم والأمن التابع للاتحاد الإفريقي.

انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى