المغرب وجمهورية الرأس الأخضر يضفيان زخما جديدا على شراكتهما متعددة الأبعاد

وقع المغرب وجمهورية الرأس الأخضر، اليوم الأربعاء بالداخلة، على خارطة طريق للتعاون، واتفاقي تعاون، ومذكرة تفاهم، بهدف إضفاء زخم جديد على الشراكة متعددة الأبعاد التي تجمع بين البلدين الصديقين.

وجرى التوقيع بالأحرف الأولى على خارطة الطريق هذه من قبل وزير الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج، ناصر بوريطة، ووزير الشؤون الخارجية والتعاون والإدماج الإقليمي بجمهورية الرأس الأخضر، روي ألبيرتو دي فيغيريدو سواريس، وذلك على هامش حفل تدشين قنصلية عامة لهذا البلد بالداخلة. وتشمل خارطة الطريق العديد من المجالات، منها على الخصوص التربية والتكوين، والتعاون التقني والأمني، والتنمية الاقتصادية والاستثمار، وكذا تبادل الزيارات الرسمية.

في هذا الصدد، سيقدم المغرب مساعدته وسيتقاسم خبرته مع جمهورية الرأس الأخضر في المجالات المشار إليها، من خلال تنظيم زيارات تكوينية للمغرب لفائدة الموظفين السامين بجمهورية الرأس الأخضر، وتقديم المنح للطلبة والمتدربين من الرأس الأخضر في المعاهد العمومية للتعليم العالي والتقني والمهني بالمغرب.

ويتعلق الأمر أيضا بتنظيم برامج لتعزيز القدرات لفائدة الموظفين السامين بالرأس الأخضر في العديد من المجالات، وكذا إرسال وفود من الفاعلين الاقتصاديين المغاربة لتطوير شراكات أعمال رابح-رابح مع الفاعلين المحليين وتعزيز مختلف فرص الاستثمار، في أفق إقامة مشاريع مشتركة تهم القطاعات ذات الأولوية بالنسبة لجمهورية الرأس الأخضر. وفي ما يخص الاتفاق بشأن الخدمات الجوية، يهدف هذا الأخير إلى تعزيز نظام نقل جوي دولي من خلال إنشاء شبكات نقل جوي تقدم خدمات جوية تلبي احتياجات الركاب والشاحنين، وتقديم أسعار وخدمات تنافسية للمسافرين والشاحنين في الأسواق المفتوحة، وضمان أعلى درجات السلامة والأمن في النقل الجوي بين الطرفين.

كما يشمل الاتفاق مقتضيات تتعلق بالإعفاءات الجمركية والضريبية ذات الصلة. أما الاتفاق بشأن الإعفاء من التأشيرة لحاملي جوازات السفر الدبلوماسية وجوازات الخدمة، فيهدف إلى تعزيز العلاقات الودية بين البلدين، وذلك في إطار تسهيل دخول مواطنيهما حاملي جوازات السفر الدبلوماسية وجوازات الخدمة السارية المفعول وكذا مغادرتهم وتنقلهم بين البلدين، ما سيسهم في تيسير أدائهم للمهام المنوطة بهم.

وبخصوص مذكرة التفاهم بين الأكاديمية المغربية للدراسات الدبلوماسية ووزارة الشؤون الخارجية والتعاون والإدماج الإقليمي لجمهورية الرأس الأخضر، يلتزم الطرفان بتعزيز الشراكة بينهما وإحداث إطار تعاون ديناميكي ومستدام في مجال تكوين الدبلوماسيين الشباب، وفي ما يتعلق بتبادل الخبرات والمعلومات في مجال الدبلوماسية والعلاقات الدولية. يشار إلى أن جمهورية الرأس الأخضر افتتحت، أمس الثلاثاء، سفارتها في الرباط. كما أن افتتاحها لقنصلية عامة بالداخلة، يرفع عدد القنصليات التي تم افتتاحها بالأقاليم الجنوبية للمملكة إلى 27 قنصلية تتوزع ما بين مدينتي الداخلة (15 قنصلية) والعيون (12 قنصلية).

وجرى حفل تدشين القنصلية بحضور، على الخصوص، السفير المدير العام للوكالة المغربية للتعاون الدولي، محمد مثقال، ووالي جهة الداخلة وادي الذهب، عامل إقليم وادي الذهب، لمين بنعمر، ورئيس مجلس الجهة، الخطاط ينجا، إضافة إلى دبلوماسيين معتمدين بالداخلة ومنتخبين ومسؤولين محليين.


دنيا باطمة ووالدتها وشقيقتيها يصدمن متابعيهن على الأنستغرام -صورة





انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى