المسجلون بـ “راميد” و “أمو”.. الحكومة “تصحح” أرقام المعارضة

نفت الحكومة صحة الأرقام التي تقدمها بعض مكونات المعارضة، والتي تتعلق بعدد المستفيدين من نظام التأمين الإجباري الأساسي عن المرض الخاص، وقبله نظام المساعدة الطبية “راميد”.

مصطفى بايتاس الوزير المنتدب لدى رئيس”رايميد” الحكومة المكلف بالعلاقات مع البرلمان الناطق الرسمي باسم الحكومة، قال إن عدد المسجلين بـ “راميد” لم يبلغ قط سقف 18 مليون، مضيفا أن الأمر يتعلق بالعدد التراكمي طيلة السنوات ما بين سنتي 2005 و 2022.

وبحسب المعطيات التي قدمها “بايتاس” اليوم الخميس، في ندوة صحفية تلت أشغال المجلس الحكومي، فعدد المسجلين في النظام المذكور يتأرجح بين 10 و 11 مليون، مضيفا أن هؤلاء أدمجتهم الحكومة بشكل تلقائي في نظام “أمو”، كما تحملت مساهمات انخراطاتهم لدى الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي.

ويستفيد هؤلاء البالغ عددهم حتى الآن 10,5 مليون وفق الوزير من نفس الخدمات،كما يقتسمون نفس سلة العلاجات مع جميع الفئات، سواء في المستشفيات العمومية أو في القطاع الخاص.

ولفت المتحدث أمام وسائل الاعلام، إلى أن عمل الحكومة في هذا الاتجاه مكّن من تحقيق النجاعة والفعالية، مع اقتصار الاستفادة من المنظومة على المستحقين عكس ما كان عليه الحال.


موعد الإعلان عن نتائج الباكالوريا وتاريخ الدورة الاستدراكية

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى