الكويت تجدد التأكيد على دعمها للوحدة الترابية للمملكة المغربية

جددت دولة الكويت دعمها للوحدة الترابية للمغرب، ومساندتها لسيادة المملكة على كافة أراضيها.

وأكد سمو الشيخ مشعل الأحمد الجابر الصباح، ولي العهد نائب أمير دولة الكويت، اليوم الثلاثاء ، خلال استقباله علي ابن عيسى، الذي قدم له أوراق إعتماده كسفير فوق العادة ومفوض للملك محمد السادس لدى دولة الكويت، موقف بلاده الداعم والمساند للوحدة الترابية للمملكة المغربية ولمبادرة الحكم الذاتي في إطار السيادة المغربية.

كما دعا إلى تعزيز وتطوير التعاون الثنائي بين البلدين لا سيما في مجالات الاستثمار والمبادلات التجارية.

وخلال هذا الاستقبال، شكر  ولي العهد نائب أمير البلاد، المملكة المغربية على مواقفها الداعمة والمساندة لدولة الكويت، منذ الزيارة التاريخية التي قام بها المغفور له الملك محمد الخامس سنة 1961، والتي أعرب فيها عن دعمه التام لاستقلال دولة الكويت.

كما ذكر بالدعم القوي الذي قدمه الملك الحسن الثاني لبلاده على إثر الغزو الذي تعرضت له، وعبر أيضا عن التقدير الذي يكنه للملك محمد السادس، مشيدا بالعلاقات الأخوية بين البلدين.

وحمل الشيخ مشعل الأحمد الجابر الصباح، الدبلوماسي المغربي أطيب تحيات أمير الكويت، الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح وكذا تحياته الشخصية للملك محمد السادس، وتمنياتهما لجلالته بموفور الصحة وكامل التوفيق في قيادته الحكيمة للمملكة المغربية.

من جانبه، نقل علي ابن عيسى تحيات الملك للشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح، أمير دولة الكويت ولولي العهد نائب أمير البلاد، مبرزا حرص جلالته على تعزيز وتطوير علاقات التعاون بين البلدين في مختلف المجالات، لما فيه خير البلدين والشعبين الشقيقين، وكذا التقدير الذي يكنه الملك للموقف النبيل لدولة الكويت بشأن دعمها للوحدة الترابية للمملكة المغربية.

وشكل هذا الاستقبال فرصة لتجديد التأكيد على أهمية تعزيز العلاقات المتميزة بين البلدين، والتنويه بالطابع الاستثنائي للتعاون الثنائي الذي يتسم بالدعم والمساندة المتبادلين في كافة المجالات.


انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى