الكونفدرالية الديمقراطية للشغل تدعو بنموسى لإنها تفويت التعليم الأولي للجمعيات

قالت الكونفدرالية الديمقراطية للشغل، إن تفويت التعليم الأولي إلى جمعيات المجتمع المدني يعني تملص الوزارة من مسؤولية هذا الورش الذي يعتبر الركيزة الأساس لإصلاح منظومة التربية في المغرب.

واعتبرت مجموعة الكونفدرالية اليوم الثلاثاء في تعقيب على وزير التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة شكيب بنموسى بمجلس المستشارين، أن المفروض في الوزارة هو مراجعة السياسة المتبعة في هذا الملف وتولي تدبير التعليم الأولي بشكل مباشر.

وزادت المجموعة أن الحديث عن شعارات الوزارة حول جودة التعليم الاولي لا يمكن تحقيقها، دون كفالة حقوق المربيات والمربيين، مبرزة أن هؤلاء يشتغلون بأجور هزيلة لا تضمن الحد الأدنى للعيش الكريم، إلى جانب عدم التصريح بهم لدى الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي وغياب الحماية الاجتماعي وغيرها من الحقوق الأساسية.

ودعت الكونفدرالية الحكومة إلى إنهاء الوساطة بكل أشكالها في قطاع التعليم الأولي، مع إحالة الأمورالقانونية والادارية والتسيير المالي للأكاديميات الجهوية للتربية التكوين، وكذا إعادة النظر في المادة 17 من القانون الإطار التي أغفلت الأطر العاملة.

كما طالب المصدر ذاته باعتماد عقد عمل موحد على الصعيد الوطني غير محدد المدة، بما يضمن استقرا الاطر التربوية داخل المنظومة، وسن قانون منصف يخول لهذه الفئة الحق في الترقية والزيادة في الأجر حسب الكفاءة والشهادات وسنوات العمل.


بعقد يمتد لـ2027.. موكوينا يكشف سبب اختياره تدريب الوداد

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى