“الكتاب” يعيب على المذكرة التأطيرية لمشروع قانون المالية “اجترار نفس التوجهات”

وصف حزب التقدم والاشتراكية المذكرة التأطيرية لرئيس الحكومة، بشأن إعداد مشروع قانون المالية للسنة القادمة 2024، بأنها “مؤشر على الاستمرار في اجترار نفس التوجهات”.

وقال الحزب في بلاغ تلا انعقاد أولى اجتماعاته الدورية بعد الدخول السياسي، إن المذكرة عاجزة عن اعتماد مقاربة اقتصادية ومالية واجتماعية شاملة ومتكاملة، تكون في مستوى القدرة على مواجهة الأوضاع الحالية وعلى إعطاء دفعة تنموية للمملكة.

وتساءل حزب الكتاب في البلاغ الذي اطلع عليه موقع “سيت أنفو”، عن موقع ومكانة النموذج التنموي الجديد الذي وضع أهدافاً تنموية عالية في عمل الحكومة، وهي التي تحضر لثالث قانون مالي.

واعتبر الحزب بأن عمل الحكومة بعيد كل البعد عن تلك الأهداف، كما صار خطابها وفق تعبيره، متجاهلا لمجرد الحديث عن مضامين النموذج التنموي الذي خلق حين إعداده آفاقا وانتظارات عريضة لدى كافة أوساط المجتمع المغربي.

وكانت المذكرة التأطيرية التي وجهها عزيز أخنوش إلى الوزراء والوزراء المنتدبين، قد سجلت أن مشروع قانون المالية المقبل، اعتمد أربع أولويات تعكس أسس البرنامج الحكومي.

وأبرزت المذكرة أن الأمر يتعلق بتوطيد تدابير مواجهة التأثيرات الظرفية، ومواصلة إرساء أسس الدولة الاجتماعية ومواصلة تنزيل الإصلاحات الهيكلية وتعزيز استدامة المالية العمومية.


حصري.. مهدي بنعطية يوضح بشأن رحيل أوناحي عن مارسيليا

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى