العثماني يستقبل رئيس المجلس الاقتصادي والاجتماعي والبيئي بالسنغال

استقبل رئيس الحكومة، الدكتور سعد الدين العثماني، مساء يوم الأربعاء، رئيس المجلس الاقتصادي والاجتماعي والبيئي السنغالي إدريسا سيك.

وأكد رئيس الحكومة على أهمية العلاقات المغربية السنغالية التي تبقى متجذرة في التاريخ، إذ إلى جانب المجالات السياسية والاقتصادية، تأخذ هذه العلاقات بين البلدين أبعادا إنسانية وثقافية وحضارية متينة.

كما أعرب العثماني عن اعتزاز المغرب بالروابط التي تجمعه بدولة السنغال التي سبق للملك ان زارها مرات عديدة، إلى جانب إلقائه خطابا ملكيا يوم 6 نونبر 2016 من العاصمة دكار، تخليدا للذكرى ال41 للمسيرة الخضراء بمناسبة الزيارة الرسمية التي قام بها جلالته لجمهورية السنغال، وهذا دليل آخر على عمق العلاقات الثنائية بين البلدين التي تمتد لسنوات طويلة.

من جانبه، أشاد رئيس المجلس الاقتصادي والاجتماعي والبيئي السنغالي بالعلاقة التي تجمع بلاده بالمملكة المغربية، مشددا على اعتزاز بلاده بصداقة الملك محمد السادس للسنغال.

وسجل إدريسا سيك أن هناك عدة مجالات يمكن للبلدين أن يعززا فيها تعاونهما المشترك، مشيرا في هذا الصدد إلى أهمية تطوير التعاون بين المقاولات المغربية والسنغالية، وكذا تعميق الاشتغال المشترك في ميدان البحث العلمي وتشجيع الاتفاقيات ذات الصلة.

وتباحث الجانبان ضرورة التفكير في أنجع السبل لتجاوز تداعيات جائحة كورونا كوفيد-19، التي اجتاحت العالم وخلفت خسائر في الأرواح وفي الاقتصاد. وشدد السيد رئيس الحكومة على أهمية اعتماد مقاربة تجمع بين مواجهة هذا التحدي، وبين استثمار الفرص التي أفرزتها هذه الأزمة الصحية.



انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية



مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى