السكنفل وعصيد يقدمان موقفيهما من مراجعة مدونة الأسرة-فيديو

قال الجسن ابن ابراهيم السكنفل، رئيس المجلس العلمي المحلي لعمالة الصخيرات تمارة، إن النقاش بشأن مراجعة مدونة الأسرة يدل على حيوية المجتمع، وأيضا على وجود إشكالات يجب تصحيحها.

ولفت السكنفل، أمس الأربعاء، في ندوة احتضنها المعهد العالي للإعلام والاتصام بالرباط، إلى أن المدونة الحالية شابتها بعض الاختلالات عند التنزيل، ولا بد من معالجتها في إطار “لا نحلل حراما ولا نحرم حلالا”، وكذا في إطار عدم تجاوز النص القطعي الدلالة.

من جهته أفاد الكاتب والحقوقي أحمد عصيد في حديثة لـ “سيت أنفو” أن التعديلات التي طالت مدونة الأسرة في نسختها الحالية، والتي خرجت إلى حيز الوجود سنة 2004 تم الالتفاف حولها بعبارات لغوية تجعل النص غير مُجدي ولا فائدة منه ولا يمكنه أن يُطبق.

واعتبر “عصيد” أنه من الضروري في المراجعة الحالية أن تكون شاملة وعميقة وليس جزئية وألا تكون مجرد ترقيعات، مضيفا أن التحفظات التي جاءت في نص 2004 يجب أن تلغى بصفة نهائية حتى تتمكن النساء والاطفال من الاستفادة من المدونة، وتابع قائلا “لابد من إضافة مواد أخرى يمكنها أن تجعل المرأة تتمتع بكل الكفاءة لرعاية الأسرة وتكون ربة الأسرة”.

وسجل الفاعل الحقوقي أن المدونة يجب أن تقر المساواة بين الرجل والمرأة، اللذان يعتبران مسؤولان عن الأسرة، وتجعل المهام متقاسمة بينهما ليعيشا بكرامة وفي وئام ومودة، وليس أن يعيش طرف تحت وصاية الآخر.


مكتب الرجاء يحضر مفاجأة سارة لزينباور واللاعبين

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى