السفير الجديد لأمريكا في الرباط يحل بالمغرب

حل السفير الجديد للولايات المتحدة الأمريكية في الرباط، بونيت تالوار، بالمغرب يوم أمس الثلاثاء، أياما بعد أدائه القسم ليلتحق بمنصبه الجديد.

وسبق للسفير الجديد، أن قال إن الرئيس الأمريكي، جو بايدن ووزير خارجيته طوني بلينكن، يعطيان قيمة كبيرة للعلاقة الاستراتيجية مع المغرب، وللتنسيق الوثيق مع الملك حول العديد من القضايا المهمة.

واعتبر الديبلوماسي الأمريكي، أن المغرب بلد رائد على المستوى الإقليمي، مضيفا أنه يتطلع إلى تعميق جميع أبعاد الشراكة بين البلدين، حتى “نتمكن من العمل معا من أجل النهوض بالسلام والازدهار والأمن، وتوحيد الجهود لمواجهة التحديات العالمية المهمة مثل تغير المناخ وتوطي العلاقات

وعبر بونيت تالوار عن سعادته بالالتحاق بالمغرب، بعد أن أدى اليمين بمقر الخارجية الأمريكية، مشيرا إلى أن صداقة المغرب والولايات المتحدة بدأت في الأيام الأولى لقيام بلده، عندما أصبح المغرب أول بلد يعترف باستقلال أمريكا.

وكشف المتحدث ذاته، من خلال فيديو قصير نشرته الصفحة الرسمية لسفارة واشنطن بالمغرب على “فيسبوك”، أنه يتطلع إلى الاستناد إلى هذا الإرث، مضيفا أنه اشتغل إلى جانب صديقه وزير الخارجية أنطوني بلينكين الذي أخبره عن زيارته الممتازة إلى المملكة.

وسبق للرئيس الأمريكي، أن اقترح تعيين  بونييت تالوار، سفيراً مفوضاً فوق العادة للولايات المتحدة الأميركية في العاصمة المغربية الرباط، خلفاً للسفير السابق، ديفيد فيشر


أولى خطوات وليد الركراكي للإطاحة بالمنتخب الإسباني





انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى