الرباح معلقا على إساءة البرلمان الأوروبي: المغرب مطالب بتقوية جبهته الداخلية لمواجهة أي هجوم خارجي

بعد إساءة البرلمان الأوروبي للمغرب، قال عزيز الرباح رئيس مبادرة الوطن أولا ودائما والقيادي السابق بحزب العدالة والتنمية، إن هذه ليس المرة الأولى التي يعبر فيها البرلمان الأوروبي عن موقفه ضد المغرب.

وأوضح الرباح في تصريح لـ “سيت أنفو”، أن هناك بعض الجهات عبرت عن انزعاجها لكون أصبح شريكا استراتيجيا لمجموعة من الدول الأوروبية.

وأضاف الرباح، أن هناك تيارات عديدة داخل البرلمان الأوروبي، تحاول توجيه انتقاداتها للمغرب، وهذا أمر طبيعي ومتوقع.

وأكد الرباح، أن الخريطة السياسية في أوروبا تتغير كل مرة، ومن الطبيعي أن تكون مثل هذه الخرجات لدى يجب على المغرب تقوية جبهته الداخلية لأنها تبقى هي الحصن المنيع ضد أي هجوم خارجي.

وأكد رئيس مبادرة الوطن أولا ودائما، أن المغرب ذهب بعيدا بحيث أصبح شريكا لمجموعة من الدول من بينها، الصين وروسيا وأمريكا، بالإضافة إلى شراكته القوية داخل إفريقيا، وهذا الأمر يزعج بعض الجهات.

وقال الرباح، إن جلالة الملك تحدث بلغة صريحة وقال على الدول الإفريقية أن تختار نموذجها الخاص وتحرر من مخلفات الاستعمار.

وأضاف المتحدث نفسه، أنه يجب على المغرب الاستمرار في تنويع شركائه، ويجب على الديبلوماسية المغربية الاعتماد على الديبلوماسية الموازية وتقوية الجالية المغربية لتوسيع شبكة المغرب داخل أوروبا.


الإصابة تنهي موسم هداف الرجاء السابق





انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى