الداخلية تسمح بتوزيع المنشورات المطبوعة خلال الحملات الانتخابية

بعد توجيهه تعليماته للولاة والعمال بمنع توزيع المنشورات المطبوعة في الحملات الانتخابية التي تنطلق اليوم الخميس رسميا، تراجع عبد الوافي لفتيت، وزير الداخلية، عن هذا القرار، وعاد ليسمح بتوزيع المنشورات المطبوعة خلال الحملات الانتخابية.

وأرجع  مصدر حزيي عدول لفتيت عن قراره الأول، إلى كون كل الأحزاب السياسية كانت شرعت، وقبل صدور قرار الداخلية، في طبع المنشورات التي ستوزع طيلة الحملة الانتخابية، ومنها من أرسلتها إلى فروعها في كافة أرجاء المملكة، وبالتالي بات من الصعب الالتزام والتقيد بقرار وزارة الداخلية القاضي بمنع توزيع المنشورات.

وشددت وزارة الداخلية، على ضرورة التقيد بالاحترازات الوقائية وعلى رأسها “تفادي التجمعات والمهرجانات الخطابية الكبيرة التي تفوق 25 شخصا سواء بالفضاءات المغلقة أو المفتوحة، أو في مقرات السكن، مع منع تركيب الخيام بالفضاءات العامة وتنظيم الولائم،  بالإضافة إلى عدم تجاوز عدد 10 أشخاص كحد أقصى خلال الجولات الميدانية، و5 سيارات بالنسبة للقوافل مع ضرورة إشعار السلطة المحلية بتوقيت ومسار هذه الجولات”.

 


انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى