الحكومة مستاءة من المضاربين بالأسعار وترفض سياسة الهروب إلى الأمام

قال الوزير المكلف بالعلاقات مع البرلمان الناطق الرسمي باسم الحكومة، مصطفى بايتاس، إن الحديث عن وجود مضاربين يتلاعبون بأسعار عدد من المواد الاستهلاكية لا يعني إعفاء الحكومة من دورها في الموضوع.

وتابع الوزير اليوم الخميس في ندوته الأسبوعية بالرباط، أن الحكومة باعتبارها طرفا في ملف الأسعار، تمارس عملها عن طريق مجموعة من الآليات والتدابير، وستستمر في تعزيز هذا العمل.

ولفت الوزير مخاطبا ممثلي وسائل الإعلام الحاضرين، إلى أن دور الصحافيين هو تنبيه الحكومة إلى أمور كهاته من خلال أسئلتهم، وأن دور الأخيرة هو التفاعل معها بصدر رحب.

وأكد المسؤول الحكومي على وجود مضاربين يفسدون عملية وصول المواد الاستهلاكية إلى المغاربة بأثمنتها الحقيقية، مضيفا أن الحديث عن هؤلاء لا يجب أن يفهم منه أن الحكومة تنزه نفسها وترمي الكرة إلى جهات أخرى.

وشدد مصطفى بايتاس، على أن الوضع لن يبقى كما هو عليه الآن متوعدا بملاحقة المضاربين بالأسعار، وقال إن الحكومة ستتبع هذه الارتفاعات غير المفهومة لعدد من المواد بشكل دقيق، وستباشر إجراءات جديدة في هذا الاتجاه إذا استدعت الضرورة ذلك.


موعد عيد الأضحى بالمغرب لسنة 2024

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى