الحكومة تُراهن على الخمور و”البيرّة” والتبغ لإنعاش خزينة الدولة خلال 2022

تراهنُ الحكومة المغربية على مستهلكي جميع أنواع الخمور والكحول والجعة (البيرة) والتبغ لضخ ما قدره 13 مليار و442 مليون 320 ألف درهم في الميزانية العامة للدولة خلال 2022.

وجاء في مشروع قانون المالية لـ 2020 اطلع “سيت أنفو” عليه، أن مداخيل الدولة من الرسوم المفروضة استهلاك على الخمور والكحول ستصل630,600,000 درهما، أما الرسم المفروض على أنواع الجعة إلى 814,900,000  درهما”.

ويتوقع مشروع ميزانية 2022 أن تبلغ عائدات الرسم المفروض على التبغ المصنع ما قدره 11,812,520,000 درهم، دون احتساب الضرائب الأخرى المفروضة على هذه المنتجات.

انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى