الحكومة: تكلفة دعم المحروقات تعادل ميزانية قطاعي الصحة والتعليم

قال الوزير المنتدب لدى رئيس الحكومة المكلف بالعلاقات مع البرلمان الناطق الرسمي باسم الحكومة مصطفى بايتاس، إن أي خطوة في اتجاه دعم المحروقات ستكلف غلافا ماليا قدره 100 مليار درهم، وهو رقم لا يجب إثارة الحديث عنه دون أخذ مختلف أبعاده بعين الإعتبار.

وزاد “بايتاس” أثناء حديثه أمام وسائل الإعلام اليوم الخميس في الندوة الأسبوعية التي يعقدها بعد أشغال المجلس الحكومي، أن الدعم الذي يحتاجه قطاع المحروقات يعادل الميزانية المخصصة لكل من قطاعي الصحة والتعليم في مشروع قانون المالية للسنة المقبلة.

في سياق ذي صلة أفاد المسؤول الحكومي أن المغرب يشكل استثناء ضمن عدد من البلدان التي تشهد ارتفاعا في تكلفة الكهرباء قياسا مع ما يعيشه العالم من أزمة طاقية، معتبرا أن الدولة تتحمل فارقا في فواتيرها، إذ تؤدي 75 درهما عن كل 100 درهم يستهلكها المواطنون البسطاء وفق تعبيره.

ولفت ذات المتحدث إلى استمرار الحكومة في دعم هذه المادة عن طريق نفقات إضافية تتحملها، وقال إنها فتحت اعتمادات جديدة بمرسوم من أجل ضمان توفيرها للمغاربة بأثمنتها المعتادة.


لقطة الركراكي تجاه والدة نجم الأسود تنال إعجاب الجمهور المغربي -صورة





انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى