الحكومة تكشف خطتها لإدماج الطلبة المغاربة الفارين من “حرب أوكرانيا”

تواصل الحكومة المغربية البحث عن حلول لإدماج الطلبة المغاربة الفارين من الحرب الأوكرانية الروسية التي أوقفت مسارهم الدراسي، حيث يأمل عدد كبير منهم في استئناف دراستهم في الجامعات المغربية.

في هذا الصدد، كشف الوزير المنتدب لدى رئيس الحكومة، المكلف بالعلاقات مع البرلمان، الناطق الرسمي باسم الحكومة، مصطفى بايتاس، أن الحكومة تدرس الخيارات المتاحة لإدماج هؤلاء الطلبة.

وقال بايتاس خلال الندوة الصحفية التي أعقبت انعقاد المجلس الحكومي يوم أمس الخميس، إن من بين هذه الخيارات، فتح حوار مع الدول القريبة من المجال الجغرافي لأوكرانيا بالنسبة للطلبة الذين يريدون متابعة دراساتهم بنفس المجال الجغرافي.

وأضاف الناطق الرسمي باسم الحكومة، أن اجتماعات على المستوى الداخلي مستمرة لدراسة ملاءمة الدفاتر البيداغوجية لدراسة إمكانية التحاق هؤلاء الطلبة بالكليات المغربية، موضحا أن الطلبة الذين كانوا يدرسون القانون بأوكرانيا ليس هناك مشكل في الدفاتر البيداغوجية بين المغرب والبلد الذي كانوا يدرسون به.

يشار إلى أن المنصة المنصة الإلكترونية التي أطلقتها وزارة التعليم العالي لإحصاء الطلبة المغاربة وتخصصاتهم ومستوياتهم الدراسية، سجلت الى حدود 09 مارس الجاري، 4885 طالبا، منهم 3744 يدرسون تخصص الطب والصيدلة وطب الأسنان، و220 في طور التخصص، في حين يتابع 888 طالبا دراستهم في تخصصات الهندسة المعمارية والهندسة و 238 في تخصصات أخرى مختلفة.


إشكال يهدد حكيم زياش أمام البرازيل





انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى