الحكومة تعلق على انتحار تلميذة بآسفي بسبب الغش في “الباك”

عبرت الحكومة عن أسفها لحادثة إقدام تلميذة على الانتحار أول أمس الاثنين في مدينة آسفي، عقب ضبطها متلبسة في حالة غش وهي بصدد اجتياز امتحانات البكالوريا العادية.

ولم تقدم الحكومة على لسام ناطقها الرسمي مصطفى بايتاس اليوم الأربعاء، معطيات أوفى حول موقفها من الواقعة، واكتفت بالتذكير بمختلف التدابير التي اتخذتها وزارة التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة من أجل إنجاح الامتحانات.

وكانت التلميذ البالغة من العمر 17 سنة قد غادرت القاعة مباشرة بعد ضبطها وتحرير محضر في حقها، واتجهت نحو منطقة “أموني” في كورنيش المدينة القريب من مركز الامتحان قبل أن تقدم على رمي نفسها في البحر مخلفة وراءها رسالة وداع لزملائها على تطبيق الواتساب.

في سياق متصل، أفاد بلاغ لـ “وزارة بنموسى”، أن عدد المترشحين والمترشحات لاجتياز الامتحان الوطني للباكلوريا في دورته العادية، بلغ ما مجموعه 493 ألفا و651، منهم 373 ألفا و374 من المترشحين المتمدرسين، و120 ألفا و277 من المترشحين الأحرار.

وأفادت الوزارة بأن هذه الامتحانات ستستمر إلى غاية يوم غد الخميس 13 يونيو الجاري، فيما ستجرى الدورة الاستدراكية أيام 10 و11 و12 و13 يوليوز المقبل، مشيرة إلى أنه من المقرر الإعلان عن نتائج هذه الدورة يوم 26 يونيو الجاري، على أن تعلن نتائج الدورة الاستدراكية يوم 19 يوليوز المقبل.


موجة حر شديدة تصل لـ 47 درجة تضرب هذه المدن المغربية

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى