الحكومة تعد الأساتذة بالحل وتشترط عودتهم إلى الأقسام

رحبت اللجنة الوزارية المكلفة بتتبع ملف الأساتذة بفتح النقاش في كل الاشكالات المطروحة في هذا الملف، واشترطت نظير ذلك عودة هؤلاء إلى العمل بمؤسساتهم درءً لمزيد من الهدر المدرسي.

وانتهى اجتماع اليوم بين اللجنة ممثلة في شكيب بنموسى وزير التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة وفوزي لقجع الوزير المنتدب لدى وزيرة الاقتصاد والمالية المكلف بالميزانية، والجامعة الوطنية للتعليم وممثلي التنسيقيات دون البت في المطالب التي تنادي بها أسرة التعليم.

وتطرق اجتماع اليوم الذي انعقد بمقر وزارة التربية الوطنية وامتد لنحو ست ساعات، لعدد من الملفات في مقدمتها أجور الأساتذة التي نالت النصيب الزمني الأكبر وكذا النظام الأساسي الموحد، علاوة على الملفات الفئوية.

وينتظر أن يتم غدا الجمعة عقد اجتماع آخر بناء على رغبة النقابة المذكورة والتنسيقيات، بالرغم مما وصفته، مصادر تحدثت للموقع، تقاطعات وسعت الهوة بين الأطراف المتحاوة بشأن الوصول إلى صيغة متوافق حولها تنهي الاحتقان الحاصل في القطاع.


موعد الإعلان عن نتائج الباكالوريا وتاريخ الدورة الاستدراكية

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى