الحكومة تصف خطوة الرئاسة التونسية بـ”العمل الخطير وغير المبرر”

وصفت الحكومة المغربية إقدام الرئيس التونسي، قيس السعيد، على تخصيص استقبال رسمي لزعيم جبهة البوليساريو الإنفصالية نهاية الأسبوع الماضي بالعمل الخطير وغير المبرر.

الوزير المنتدب لدى رئيس الحكومة المكلف بالعلاقات مع البرلمان، الناطق الرسمي باسم الحكومة، قال اليوم الخميس في الرباط، إن مختلف مكونات الشعبت المغربي أدانت خطوة “قيس” التي مست مشاعرهم.

ولفت المتحدث إلى أن مختلف القوى الحية في تونس هي الأخرى، عبرت عن استنكارها للإستقبال الذي خصته الرئاسة في بلدها لزعيم الإنفصاليين في منتدى “تيكاد 8″، مبدية رفضها لهذا السلوك.

وزاد الناطق الرسمي باسم الحكومة، أن ما حدث لا يعكس تطلعات الشعبين الشقيقين المغرب وتونس في تعزيز الوشائج الأخوية المتينة التي تأصلت بينهما عقود طويلة، والتي ما فتي الملك محمد السادس يؤكد عليها.


دنيا باطمة ووالدتها وشقيقتيها يصدمن متابعيهن على الأنستغرام -صورة





انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى