الحكومة: استدامة صناديق التقاعد قد يطرح مشاكل لورش الحماية الاجتماعية

أقرت الحكومة بأن استدامة صناديق التقاعد سيكون واحد المشاكل المطروحة أمام ورش الحماية والاجتماعية، وإن كانت الأمور تسير بشكل سليم في الوقت الراهن، واعتبرت أن التفكير في هذا الرهان يسائل الجميع وعليه أن ينطلق من الآن.

مصطفى بايتاس، الوزير المنتدب لدى رئيس الحكومة المكلف بالعلاقات مع البرلمان، الناطق الرسمي باسم الحكومة، قال إن استدامة هذا الصناديق رهينة بالتحكم في التكاليف، مشددا على أن الأجراء عليهم أن يؤدوا مساهمات اشتراكهم، بينما تؤدي الدولة اشتراكات الفئات الهشة وغير الأجراء.

وكان المجلس الأعلى للحسابات قد اعتبر في تقريره برسم سنة 2021، أن الحماية الاجتماعية لا تزال تمثل تحديًا يتعين مواجهته سواء من حيث نطاقها أو مضمونها أو تمويلها وحكامتها.

وسجل التقرير ما وصفه البطء الحاصل في تعديل القانون المتعلق بنظام الضمان الاجتماعي، فضلاً عن مراجعة حكامة الصندوق بخصوص تدبير مختلف أنظمة التأمين الإجباري الأساسي عن المرض.

ولفت تقرير “مجلس العدوي” الذي صدر قبل أيام إلى ما قال إنه، عدم تحقيق أنظمة التقاعد الأساسية لتوازناتها المالية وقرب نفاذ احتياطاتها في آجال متفاوتة.


موعد الإعلان عن نتائج الباكالوريا وتاريخ الدورة الاستدراكية

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى