التقدم والاشتراكية يتهم عرشان بممارسة “دعاية وهمية” بتيفلت

وجّه فرع حزب التقدم والاشتراكية بتيفلت شكاية احتجاج إلى عامل اقليم الخميسات ضد عبد الصمد عرشان، رئيس المجلس الجماعي لتيفلت، والأمين العام لحزب الحركة الديمقراطية الاجتماعية، بسبب “تعليق لوحات اشهارية لمشاريع وهمية دعائية عشية انطلاق الحملة الانتخابية”.

وجاء في نص الشكاية يتوفر “سيت أنفو” على نُسخة منها، “نبلغكم احتجاجنا الشديد واستنكارنا القوي للحملة الانتخابية قبل الأوان التي دشنها رئيس جماعة تيفلت المنتهية ولايته، عبر تعليق لوحات اشهارية لمشروع وهمي لم يتم إدراجه في أي من دورات المجلس ولم تتم المصادقة عليه طبقا لما ينص عليه القانون”.

وأضاف المصدر ذاته، “حيث يتعلق الأمر باللوحات العملاقة التي تم تتثبيتها بشارع المسيرة الخضراء (ملعب 20 غشت) والتي تتضمن مجموعة من المعطيات عن مشاريع وهمية، علما أن ضمن بها لا يمت للواقع بصلة كما أنها خالية من المعلومات القانونية المطلوبة في مثل هذه الحالة”.

وأبرز الحزب أن “تعليق هذه اللوحات الاشهارية الكاذبة وفي هذا الظرف الغرض منه تغليط وإيهام سكان مدينة تيفلت واستقطاب أصواتهم عشية الانتخابات المحلية والجهوية والتشريعية”.

وطالبت من عامل الإقليم “إزالة هذه اللوحات في أقرب الآجال، علما أن الحملة القانونية ستنطلق يوم غذ الخميس 26 – 08 – 2021”.

وأعلن حزب علي يعتة عن احتفاظه بحقه “في القيام بكل الأشكال الاحتجاجية التي يضمنها القانون ضد هذه الممارسات المشينة التي تضرب في العمق الممارسة الديمقراطية السليمة التي حث عليها عاهل البلاد في خطابه الأخير بمناسبة ذكرى 20 غشت”.



انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية



مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى