البرلمانية العزاوي: ماشي معقول أنني شابة سأتقاضى 5000 درهم شهريا مدى الحياة

دافعت ابتسام العزاوي، النائبة البرلمانية عن حزب الأصالة والمعاصرة أمام أعضاء لجنة المالية والتنمية والإقتصادية، على  إلغاء وتصفية معاشات البرلمانيين، بالقول: “(ماشي معقول) أنني نائبة برلمانية شابة، بعد انتهاء ولايتي أتقاضى 5000 درهم شهريا معفاة من الضرائب ومدى الحياة”.

وأضافت العزاوي أثناء تقديمها لمقترحها، زوال اليوم، “هناك موظفون  (تيضربو تمارة كحلة) سنوات طويلة تمتد إلى 30 سنة، وفي النهاية معاشهم لا يتجاوز 2000 درهم، طبعا لا تكفي لمواجهة أساسيات الحياة”.

وأوضحت أن “المهمة البرلمانية نبيلة جدا، ومحددة في الزمان والمكان، وجميع التعويضات التي ترتبط بالمهمة البرلمانية، لا بد أن تكون محددة أيضا في الزمان والمكان، والإلغاء سيكون إشارة سياسية قوية يجعلنا نعيد المكانة الاعتبارية للعمل البرلماني”.

وشددت المتحدثة ذاتها، على أن “الربح من مقترح القانون الذي أتقدم به ليس ماديا بل سياسي، وما تقدمه الدولة في صندوق معاشات البرلمانيين لن يصلح لنا الصحة والتعليم والقضاء على البطالة”.

ونبّهت إلى أن “اليوم توجد أزمة ثقة، وسنساهم بإرجاع النبل والثقة في العمل البرلماني والسياسي والحزبي، ولا بد أن نكسب هذا الرهان، وليس من المعقول  أن تساهم الدولة في صندوق معاشات النواب ولو بدرهم واحد”.

وأبرزت أن “المعاش التكميلي حق مشروع سواء لنائب برلماني أو لغيره، وتوجد عروض في هذا الجانب، يمكن لنا كنواب أن نلجأ إليه بشكل شخصي دون مساهمة الدولة”.



انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية



مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى