“البام” يدعو عمور لإنهاء صمتها في ملف المحتجين ضد “فرصة”

طالبت النائبة البرلمانية نجوى ككوس عن فريق الأصالة والمعاصرة وزيرة السياحة والصناعة التقليدية والاقتصاد والاجتماعي والتضامني فاطمة الزهراء عمور، بإنهاء الصمت تجاه احتجاجات مواطنين ضد برنامج “فرصة”.

وقالت ككوس في آخر جلسة عمومية مخصصة للأسئلة الشفوية بمجلس النواب، إن الجميع شاهد احتجاجات من سموا أنفسهم “تنسيقية ضحايا برنامج فرصة” أمام مقر وزارة السياحة، داعية “عمور” إلى تنوير الرأي العام الوطني بخصوص ما وقع.

وسجلت البرلمانية البامية، أن المسؤولة الحكومية مطالبة بتفسير خلفيات عدم استفادة هؤلاء، بالرغم من أنهم تحصلوا على شواهد أكاديمية فرصة بعد اجتيازهم للتكوينات، كما اكتروا محلات لمشاريعهم وخلقوا إطارات قانونية بين الشركات ونظام المقاول الذاتي وانتهى بهم الأمر خارج دائرة الاستفادة.

وزادت المتحدثة قائلة “أتمنى أن تراعي النسخة الثالثة من البرنامج إدماج هذه الفئات التي أصبحت ملزمة بالأداء لاسيما فيما يتعلق بالضرائب أو الأبناك وأيضا مع المكترين، وألا نجد برامج تدخل المواطنين للسجون مثل ما حدث مع الحكومات السابقة”.

في مقابل ذلك رفضت المسؤولة الحكومية اتهام البرنامج بإضاعة وقت المتقدمين للاستفادة منه، وقالت إن هؤلاء جرى تكوينهم من طرف خبراء فرصة واكتسبوا مهارات تجعلهم ينشئون مشاريعهم انطلاقا من الأفكار.


مكتب الرجاء يحضر مفاجأة سارة لزينباور واللاعبين

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى