“الأوقاف” تخصص سنويا اعتمادات تقارب ملياري درهم للأئمة

كشف معطيات قدمها أحمد التوفيق، وزير الأوقاف والشؤون الإسلامية،  أن وزارته تخصص للأئمة على المستوى الوطني بشكل سنوي اعتمادات تقدر بما مجموعه 1.93 مليار درهم.

وتتوزع هذه الإعتمادات بحسب وزير الأوقاف والشؤون الإسلامية، بين مليار و 601 مليون مخصصة للمكافآت التي تصرفها كل شهر، و 229 مليون مخصصة للتغطية الصحية، و 104 ملايين موجهة للتكوينات التي تستهدف هذه الفئة على طول السنة.

وتبعا لذات المعطيات فـ “وزارة التوفيق”، رفعت من قيمة المكافآت الشهرية بأمر من الملك محمد السادس مع حلول السنة الجارية 2022، لتصل الدنيا منها ما بين 2300 و 2600 درهم لمن يزاول مهنة الإمامة لوحدها.

وأبرز المصدر ذاته أن الأئمة في العالم القروي يجمعون بين مهمة الإمامة والآذان والخطبة، لافتا إلى أن هؤلاء تضاف إليهم مبالغ لمكافآتهم نظير مهماتهم التي تقتصر فقط على الإمامة، ويتوصل 78 في المائة من هؤلاء بمكافأة تحدد بين 2500 و3700 درهم.

ويستفيد القيمون الدينيون في المغرب وفق أحمد التوفيق منذ سنة 2011 من خدمات مؤسسة محمد السادس للنهوض بالأعمال الإجتماعية لهذة الفئة، كما تصرف لهم إعانات مادية عن العجز والوفاة ومساعدات مالية بمناسبة عيد الأضحى والزواج إلى غير ذلك.



انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية



مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى