الأغلبية بالبرلمان تقترح فرض ضريبة على الشيشة والمعسل

تقدمت فرق الأغلبية بمجلس النواب بمقترح يهم فرض ضريبة على الشيشة والمعسل والسجائر الإلكترونية لسببن إثنين، يتجليان في محاربة الإدمان ومخاطره ورفع مداخيل الدولة الضريبية.

ويهدف الاقتراح الذي تقدمت به فرق الأغلبية مشتركة، إلى تعديل المادتين 3 و5 من مشرع قانون المالية لسنة 2023 بهدف توسيع الوعاء الضريبي ليشمل منتوج الشيشة أو النرجيلة أي المعسل بدون تبغ، على غرار السجائر الإلكترونية، ويهدف هذا الإجراء إلى الحفاظ على صحة المستهلكين، سيما فئة المراهقين والحماية من الآثار السلبية لاستهلاك هذه المنتجات والإدمان عليها.

وأشارت فرق الأغلبية بالغرفة الأولى، إلى أن واردات منتوج الشيشة أو النرجيلة المعسل الخالي من التبغ لا تخضع للضريبة الداخلية على الاستهلاك، رغم كون كلا النوعين من المعسل لهما نفس الاستخدام وكذلك نفس التأثيرات الصحية، فيما تخضع واردات هذه المنتوجات مباشرة للنتائج المخبرية للتأكد من خلوها من التبغ.

وأوضحت فرق الأغلبية، أن منظمة الصحة العالمية تعتبر منتجات التدخين الأخرى المحتوية على خليط الفواكه، والأعشاب بدون تبغ المستعملة في الشيشة أو النرجيلة، تشكل خطرا مماثلا لمنتجات التبغ، وتوصي بسن نفس القيود والضرائب المماثلة لمنتجات التبغ، كما تصنف المفوضية الأوروبية هذه الفئة من المنتجات من خليط الأعشاب أو الأعشاب العطرية أو الفواكه كمنتجات للتدخين على غرار باقي منتجات التدخين المحتوية على التبغ.

وأكدت الأغلبية أن هذا الإجراء يتطلب إدخال تعديلات على الفصل 1-182 من مدونة الجمارك والضرائب غير المباشرة والفصلات الأول و9 من الظهير الشريف بمثابة قانون رقم 1-77-340.

ويقترح في هذا الإطار تطبيق ضريبة داخلية على الاستهلاك بمقدار 675 درهما للكيلوغرام أي نفس المقدار المطبق على منتجات تبغ الشيشة.

 


أب زكرياء أبو خلال يكشف معطيات مثيرة عن ابنه -فيديو





انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى