الأصالة والمعاصرة يكشف موقفه من قرار المحكمة الدستورية بإلغاء نتائج انتخابات الحسيمة

أفاد المكتب السياسي لحزب الأصالة والمعاصرة، أنه يحترم قرار المحكمة الدستورية القاضي ببطلان نتائج الانتخابات التشريعية بدائرة الحسيمة التي جرت يوم الثامن شتنبر 2021.

واعتبر الحزب في بلاغ صدر عقب اجتماعه مكتبه السياسي يوم الثلاثاء المنصرم، أن قرار المحكمة الدستورية باعتبارها أعلى هيئة قضائية في البلاد قرارا محترما وغير قابل للطعن.

وشدد المصدر ذاته، على أن “تملك المجتمع والنخب لمثل هذه القرارات ومناقشتها، هو نقاش صحي ديمقراطي، يعزز من قوة خيار بلادنا الديمقراطي، ويقوي من مكانة المؤسسات”.

وعبرت قيادة الحزب عن دعمها السياسي للبرلماني محمد الحموتي، للترشح بدائرة الحسيمة، و”تعبئة الحزب لجميع للحفاظ على مقعده البرلماني بهذه المدينة كما دعم جميع برلمانييه ومناضليه بمختلف ربوع الوطن”.

جدير بالذكر أن المحكمة الدستورية سبق لها أن قررت إلغاء الانتخابات التشريعية للثامن شتنبر 2021 بدائرة الحسيمة، وبالتالي إسقاط أربعة برلمانيين عن أحزاب الاستقلال، والتجمع الوطني للأحرار، والأصالة والمعاصرة، والحركة الشعبية.

ويتعلق الأمر بالبرلمانيين بوطاهر البوطاهري عن التجمع الوطني للأحرار، ومحمد الأعرج عن الحركة الشعبية، ونورالدين مضيان عن الاستقلال، ومحمد حموتي عن الأصالة والمعاصرة.


whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب



نجم المنتخب المغربي يثير اهتمام برشلونة





انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى