الأثمنة والوفرة.. الحكومة تُطمئن المغاربة قبل أسابيع قليلة من رمضان

قال محمد صديقي، وزير الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والمياه والغابات، إن الحكومة تدخلت عبر قطاعي الفلاحة والصيد البحري، من أجل تأمين احتياجات المغاربة، من الحليب والخضر والفواكه والأسماك، في شهر رمضان المقبل.

وطمأن الوزير المغاربة قبل أقل من شهرين على حلول رمضان، الذي يشهد كل سنة ردود أفعال متباينة لدى الرأي العام بخصوص وفرة عدد من المواد الأساسية وكذا أسعارها في الأسواق الوطنية.

ولم يخف المسؤول الحكومي، ارتفاع أثمنة المنتجات البحرية التي يكثر الاقبال عليها في هذه المناسبة، رابطا ذلك بتدخل الوسطاء في عملية البيع بين أسواق الجملة وأسواق التقسيط.

وتبرز تخوفات كثيرة لدى المواطنين على الخصوص من احتمال تسجيل نقص على مستوى مادة الحليب، لاسيما في ظل استمرار الجفاف الذي يرخي بظلاله على الموسم الفلاحي بشكل عام وتربية الماشية بشكل خاص.


مستجدٌ سارٌ يهم سفيان أمرابط مع مانشستر يونايتد

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى