استئنافية وجدة تخفض أحكام معتقلي حراك جرادة

أصدرت غرفة الجنايات، بمحكمة الاستئناف لمدينة وجدة، اليوم الثلاثاء،حكمها القاضي، بتخفيض العقوبات الصادرة في حق عدد من نشطاء “حراك جرادة”.

وجرى تخفيض عقوبة سجن كل من عبد الحق بوركبة، ميمون حمداوي، الحسين بناصر وصالح هاشم،  من 3 سنوات إلى 15 شهرا نافذة لكل واحد منهما، وأيضا تخفيض الحكم على كل من خالد خنفري، حسن فلاقي، رضوان معناوي ومحمد الكيحل إلى سنة ونصف، بدل 3 سنوات.

كما تقرر تخفيض العقوبة في حق أيوب الزياني وجمال غزار من سنتين سجنا إلى 15 شهرا نافذة، فيما أيدت استئنافية وجدة حكم سجن كل محمد الرحماني، محمد هدية الله، عبد الإله حمادي، يحيى السماعلي ومصطفى حسايني، مدة سنة واحد لكل منهم.

وأيدت المحكمة أيضا الأحكام الصادر في حق المدانين الذين تتراوح عقوباتهم بين الشهرين والثلاثة أشهر منهم من توبع في حالة سراح، وهم مصطفى علوان، محمد خيربش، طارق الوازنة.



انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية



مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى