أمزازي يستأنف الحوار مع النقابات التعليمية في هذا التاريخ

علم موقع “سيت أنفو”، أن وزارة التربية الوطنية ربطت أمس الجمعة، الاتصال بالنقابات التعليمية من أجل استئناف الحوار وايجاد حلول للملفات التي ظلت عالقة.

وأكد المصدر نفسه، أن الوزارة التي يقودها سعيد أمزازي، ستستأنف الحوار مع النقابات الأكثر تمثيلية، يوم الخميس المقبل، أي 2 يناير 2020.

وكانت الوزارة قد أجلت اجتماع 11 دجنبر، والذي كان مقررا أن تأتي فيه الوزارة بالأجوبة حول المشاكل والقضايا المطروحة، كما تم تأجيل كذلك اجتماع 17 دجنبر 2019 الذي كان مقررا للحوار حول المشاكل والقضايا المتعلقة بالجهات والأقاليم.

وتجدر الإشارة أن التنسيق النقابي الخماسي، سبق أن خاض سلسلة من الاحتجاجات، للضغط على الوزارة من أجل الاستجابة لمطالبهم التي يعتبرونها مشروعة.

انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى