أخنوش ينفي اختباء حكومته وراء الأزمات ويصف حصيلتها المرحلية بـ”المُشرّفة”

قال رئيس الحكومة، عزيز أخنوش، إن حكومته لم تختبئ يوما وراء الذرائع والأزمات، مضيفا أن تعاقدها مع الشعب المغربي مبني على شرعية الانجازات.

وتابع “أخنوش”، اليوم الأربعاء، في معرض تقديم الحصيلة المرحلية لعمل حكومته بالقول: “لقد قلت في وقت سابق من هذا المنبر تزامنا مع ارتفاع نسب التضخم وتداعياتها، إن الأزمات تمر وما يبقى راسخا هو المنجزات المحققة للأسر المغربية”.

ووصف رئيس الحكومة الحصيلة المرحلية التي قدمها أمام البرلمانيين بأنها مشرفة، وقال إنها “تعكس احترام الحكومة لالتزاماتها وتعهداتها، لأنها حصيلة بعنوان الجدية والتدرجية والواقعية في تنفيذ التوجيهات الملكية”.

وزاد المتحدث أن الحصيلة سعت بالأساس إلى إرساء أسس الدولة الاجتماعية رغم كل الصدمات المتتالية والتكاليف المفاجئة، معتبرا أنها “غير مسبوقة على مستوى الاصلاحات الهيكلية وفي مجالات التعلم والصحة”، كما تكرس الشجاعة والجرأة والمسؤولية في تنزيل الاصلاحات على حد تعبيره.

واعتمدت حصيلة الحكومة بحسب رئيسها، على “التدبير السياسي العمومي المبني على الواقعية وبعد النظر في القطاعات الاستراتيجية، وأيضا على التدبير اليومي لسياق صعب من خلال اتخاذ قرارات اجتماعية لها الأثر على معيشة المواطنين”.


مكتب الرجاء يحضر مفاجأة سارة لزينباور واللاعبين

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى