خبيب نور محمدوف يرد على ماكرون بعد إساءته للمسلمين -صورة

انضم الملاكم العالمي المسلم خبيب نور محمدوف  الى  باقي المسلمين عبر العالم، الذين نددوا بتصريحات الرئيس الفرنسي ، ايمانويل ماكرون، المسيئة للنبي محمد صلى الله عليه وسلم والمسلمين، وهي التصريحات التي ترتب عنها حملات غضب عبر مواقع التواصل الاجتماعي ودعوات الى مقاطعة السياحة والمنتوجات الفرنسية.

واختار خبيب حسابه الرسمي على موقع تبادل الصور والفيديوهات أنستغرام من أجل ايصال صوته، اذ نشر عبره صورة لوجه ماكرون  وضع فوقه حذاء ، أرفقها بتعليق طويل باللغة  الروسية وأعاد ترجمته باللغة العربية.

وقال الملاكم المسلم :” قبح الله وجه هذا الأبتر وجميع تبعهم الذين يؤذون الشعور أكثر من نصف مليار مسلم تحت قناع الحرية
‎أذلهم الله في الدنيا والآخرة إن الله سريع الحساب، ‎نحن مسلمون نحب رسولنا ونبينا محمد صلى الله عليه وسلم أكثر من أمهاتنا وآبائنا وأبنائنا وأزواجنا ومن جميع خلق الله سبحانه وتعالى، صدّقوني هذه الاستفزازات سوف تخرج من أعناقهم والعاقبة للمتقين”.

وختم خبيب تعليقه بالآية القرآنية ” إِنَّ الَّذِينَ يُؤْذُونَ اللَّهَ وَرَسُولَهُ لَعَنَهُمُ اللَّهُ فِي الدُّنْيَا وَالْآخِرَةِ وَأَعَدَّ لَهُمْ عَذَابًا مُّهِينًا”.

ويشار أن خبيب نور محمدوف،  بطل الوزن الخفيف في الفنون القتالية المختلطة “UFC” قد اعلن مؤخرا  اعتزاله ، عقب انتصاره على الملاكم الأمريكي  جاستن جايتجى،  وعزى السبب الى رحيل والده جراء مضاعفاj فيروس كورونا ورغبته بقضاء وقت أطول مع والدته.

 

Voir cette publication sur Instagram

 

Да обезобразит Всевышний лицо этой твари и всех его последователей, которые под лозунгом свободы слова оскорбляют чувства более полутора миллиарда верующих мусульман. Да унизит их Всевышний в этой жизни, и в следующей. Аллах скор в расчёте и вы это увидите. Мы – мусульмане, любим нашего Пророка Мухаммада (да благословит его Аллах и приветствует) больше, чем наших матерей, отцов, детей, жён и всех остальных близких нашему сердцу людей. Поверьте мне, эти провокации им выйдут боком, конец всегда за Богобоязненными. – ‎قبح الله وجه هذا الأبتر وجميع تبعهم الذين يؤذون الشعور أكثر من نصف مليار مسلم تحت قناع الحرية ‎أذلهم الله في الدنيا والآخرة إن الله سريع الحساب ‎نحن مسلمون نحب رسولنا ونبينا محمد صلى الله عليه وسلم أكثر من أمهاتنا وآبائنا وأبنائنا وأزواجنا ومن جميع خلق الله سبحانه وتعالى ‎صدّقوني هذه الاستفزازات سوف تخرج من أعناقهم والعاقبة للمتقين – Holy Quran 33:57 —————— إِنَّ الَّذِينَ يُؤْذُونَ اللَّهَ وَرَسُولَهُ لَعَنَهُمُ اللَّهُ فِي الدُّنْيَا وَالْآخِرَةِ وَأَعَدَّ لَهُمْ عَذَابًا مُّهِينًا Воистину, тех, которые поносят Аллаха и Его Посланника, Аллах проклял в этом мире и в Последней жизни и уготовил им унизительные мучения.

Une publication partagée par Khabib Nurmagomedov (@khabib_nurmagomedov) le

زر الذهاب إلى الأعلى