يوتيبوز مغربية شهيرة تعايد المرأة في يومها العالمي وتثير قلق متابعاتها-صورة

أثارت اليوتيبوز المغربية المقيمة بألمانيا، إكرام بيلانوفا، جدلا واسعا، بالتزامن مع الاحتفاء باليوم العالمي للمرأة، الذي صادف يوم أمس الثلاثاء.

واختارت بيلانوفا معايدة متابعاتها عبر حسابها الرسمي على موقع تبادل الصور والفيديوهات أنستغرام، إذ أطلت عليهم  بعينين دامعتين من خلال صورة أظهرت مدى الحزن الذي تحسه، أرفقتها بتعليق جاء فيه :”عيد سعيد لكل امرأة في العالم “.

وقد حظيت الصورة بتفاعل كبير من قبل متابعات إكرام بيلانوفا عبر الأنستغرام، كما جرى تداولها على نطاق واسع عبر عدد من الصفحات الخاصة باخبار الفن والمشاهير، وسط إثارة قلق الكثيرات وتساؤلهن عن سبب الحزن الكبير الذي بدا واضحا على محياها.

ومن أبرز التعليقات التي جاءت في هذا الإطار : “مالها قلبي ضرني عليها”، “بقات فيا بزااف الله يصبرها ويكون معاها ياربي”، “متبدايش تخلعينا عليك، يالا نوض جمعي النوضة او طلقيها تسرح “، “إكرام مالك ختي”، “مالك أختي”، “مالك ياك لباس”، “لماذا هاد الحزن في عينيكي يا حبيبتي”، “حبيبة إكرام مالك خلعتيني عليك”.

ويشار أن عددا كبيرا من المتابعات قد رجحن أن حزن وبكاء بيلانوفا  كان بسبب زوجها الإيطالي، الذي أقرت غير مرة بوجود مشاكل بينهما،وصلت  إحدى المرات حد مطالبتها بالطلاق وأيضا دخولها إحدى المصحات النفسية.

بالمقابل، اعتقدت فئة قليلة من المتابعات أن حزن اليوتيبوز المغربية الشهيرة يرجع إلى قدومها إلى المغرب و افتقدادها لوالدها ، الذي لم تتمكن من توديعه قبل تشييع جثمانه إلى مثواه الأخير، بسبب تزامن الوفاة مع قرار المغرب تعليق الرحلات من وإلى المغرب.

 

Voir cette publication sur Instagram

 

Une publication partagée par Ikram Bellanova (@ikrambellanova_91)

 

 


انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى