المغربية إكرام بيلانوفا تكشف لأول مرة حقيقة مرضها المزمن -فيديو-

فتحت اليوتيبوز المغربية الشهيرة، إكرام بيلانوفا، قلبها لمتابعيها وتقاسمت معهم طبيعة مرضها ، الذي أدخلت بسببه إلى مستشفى الأمراض النفسية في مناسبتين.

وكشفت إكرام أنها تعاني من مرض “ثنائي القطب”، وأوضحت أعراضه التي عانت منها خلال الفترة الماضية، والتي وصلت حد مطالبتها بالطلاق من زوجها ودخولها إلى المستشفى من أجل تلقي العلاجات الضرورية.

وقررت إكرام بيلانوفا  مشاركة قصتها وطبيعة مرضها مع متابعيها، رغم ترددها في البداية، خوفا من التنمر عليها ومن التعليقات الجارحة، غير أن رغبتها في تسليط الضوء على مرض “ثنائي القطب”، الذي يصعب تشخيصه لتشابه بعض أعراضه مع مرض الإكتئاب وتفكير الكثير من المصابين به في الانتحار، دفعها إلى الخروج وتنبيه الأشخاص الذي يعانون من نفس أعراضها.

وأوضحت بيلانوفا أنها تتعايش مع المرض وتقاومه من أجل أطفالها الصغار وبانها تخضع  حاليا للعلاج عن طريق مثبتات المزاج، وهي أدوية تحتوي على مادة  الليتيوم، التي كانت سببا في زيادة وزنها وفي إصابتها بخمول في الغدة الدرقية ، والتي يمكن أن تسبب أيضا مشاكلا بالكلي.

 


انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى