المتباهون بخرق الإجراءات الاحترازية.. الرمضاني يكشف تفاصيل مثيرة ويطالب الحكومة بالتدخل -فيديو

طالب الإعلامي المغربي رضوان الرمضاني من السلطات تطبيق العدل ومبدإ المساواة في زجر المخالفين للإجراءات الإحترازية لتفادي انتشار عدوى فيروس كورونا، وذلك من خلال أحدث منشور له عبر حسابه الرسمي على موقع تبادل الصور والفيديوهات أنستغرام.

ولفت الرمضاني انتباه رئيس الحكومة ووزير الداخلية ووزير الصحة، إلى الخرق السافر لإجراءات السلامة الصحية من قبل مجموعة من المشاهير والمؤثرين على الأنستغرام، الذين يعمدون إلى التباهي بخرق القوانين.

وقال الرمضاني  في مقطع مصور :”هاذي واحد الرسالة على السريع إلى رئيس الحكومة، إلى وزير الداخلية، إلى وزير الصحة الله يخليكم حاولو تضربو شي دويرة فستوريات ديال الأنستغرام، غايبان ليكم بلي هاد الاجراءات الاحترازية لي كتقرر السلطات العمومية ولي مفروض اننا نلتازمو بيها جميعا ما كتطبقش على الجميع كاين لي داير العراس وكاين لي داير القصاير وكاين لي داير المناسبات وكاين لي داير الموسيقى وكاين لي داير الشطيح وكاين وكاين”.

كما وجه رسالة للمخالفين، قائلا :”وهاذ الناس  هاذو لي ما كيحتارموش باقي المغاربة  وعاطينها للنشاط وعاطينها للقصاير، كنقولو ليهم حشومة عليكم هاذ شي ماكيدارش من باب المواطنة ومن باب ماخصناش نستفزو على الأقل عباد الله، وإذا ابتليتم فاستتروا،  باركة من الستوريات الله يرحم الوالدين لانكم كتخرجوا علينا ايلا بغيتو تخرجوا على راسكم هذاك شي شغلكم”.

وختم رضوان رمضاني رسالته بالطلب من السلطات العمومية سن عقوبات عادلة في حق جميع المخالفين دون أي ميز أو حيف، قائلا :”والسلطات العمومية ماخاصهاش دير الفرز والميز بين جهة وجهة، القرارات خاصها تطبق على الجميع”.

كما أشار أيضا في الختام  الى الخروقات التي تقع ببعض الفنادق بمدينة مراكش على غرار الفندق، الذي جرى سن عقوبات قاسية في حقه عقب انتشار مقطع فيديو وثق لاحتفال رواده داخل المسبح ضاربين بعرض الحائط جميع التدابير الوقائية .



انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية



مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى