أخبار دولية

موريتانيا.. إنقاذ 37 مرشحا للهجرة السرية ووفاة العشرات في المياه الدولية

أنقذ خفر السواحل الموريتانية، اليوم الخميس، 37 مرشحا للهجرة السرية، كانوا يعتزمون الالتحاق بجزر الكناري بإسبانيا، فيما توفي 43 آخرون، بعدما واجه القارب الذي كان يقلهم صعوبات في المياه الدولية، بحسب ما أفاد به مصدر أمني موريتاني.

وقال المصدر نفسه، في تصريح صحفي، إن “زورقا انطلق، قبل أسبوعين، من السنغال باتجاه جزر الكناري، وعلى متنه 80 مهاجرا سريا، لكنه واجه العديد من الصعوبات خلال إبحاره في المياه الدولية، الأمر الذي تسبب في فقدان أرواح العشرات ممن كانوا على متنه، بسبب فقدان المؤونة والاضطرابات المناخية أثناء الرحلة”.

وأوضح أن “هذه الوضعية أرغمت المجموعة المتبقية على متن الزورق، والبالغ عددها 37 فردا، على تغيير وجهتها الى المياه الإقليمية الموريتانية”، مبرزا أن قوة من خفر السواحل الموريتانية تمكنت من انقاذها.

وأضاف أنه تم نقل أفراد هذه المجموعة إلى مدينة نواذيبو (شمال)، وأن 18 منهم أدخلوا إلى مستشفيات المدينة لتلقي الإسعافات الأولية، فيما جرى تسليم البقية للشرطة الموريتانية.

وتجدر الإشارة إلى أن هذه هي المجموعة الثالثة التي يتم إيقافها، خلال الأسبوع الجاري، بعرض السواحل الموريتانية، حيث اعترضت عناصر خفر السواحل، يوم الاثنين الماضي، قاربا يقل على متنه 161 مهاجرا سريا من جنسيات مختلفة، توفي منهم اثنان، كما أوقفت، مساء اليوم ذاته، 134 مهاجرا سريا سنغاليا، كانوا يعتزمون الالتحاق بإسبانيا، بعد ما تعطل قاربهم بعرض السواحل الشمالية لموريتانيا.

زر الذهاب إلى الأعلى