منع التدخين في الشوارع وعلى أرصفة المقاهي في منطقة بـ”جارة المغرب”

بالعربية LeSiteinfo - و.م.ع

أعلنت السلطات المحلية بجهة غاليسا (شمال غرب إسبانيا) أنه سيتم اعتبارا من يوم غد الخميس حظر التدخين في الشوارع وعلى أرصفة المقاهي والفضاءات العامة إذا لم يكن من الممكن الحفاظ على مسافة أمان لا تقل عن مترين بين الناس المتواجدين بهذه الأماكن .

ونص هذا الإجراء الذي اعتمدته وزارة الصحة في الحكومة المحلية لجهة غاليسيا ونشر مساء اليوم الأربعاء بالجريدة الرسمية للجهة أنه ” لا يمكن تجاهل ارتداء الأقنعة الواقية من أجل تدخين السجائر أو السجائر الإلكترونية في الشارع العام أو في الهواء الطلق بما في ذلك أرصفة المقاهي ما لم يكن من الممكن الحفاظ على مسافة أمان لا تقل عن مترين بين الناس ” .

ويستهدف هذا الإجراء غير المسبوق في إسبانيا الحد من انتشار فيروس كورونا المستجد وانتقال العدوى بهذه الجهة .

كما اعتمدت جهة غاليسيا التي لا تعد الأكثر تضررا من حيث تفشي جائحة كورونا مقارنة مع بقية الجهات التي تتمتع بنظام الحكم الذاتي في إسبانيا عدة تدابير وإجراءات احترازية أخرى من أجل وقف انتشار العدوى مثل تحديد عدد الزبناء الذين يلجون إلى مراكز التسوق والمتاجر وكذا حظر التجمعات لأكثر من عشرة أشخاص بالإضافة إلى قيود على الملاهي وفضاءات الترفيه الأخرى .

وقال ألبيرتو نونييز فييخو رئيس الحكومة المحلية لجهة غاليسيا في تصريحات للصحافة إن لجنة الخبراء المعنية بمكافحة فيروس ( كوفيد ـ 19 ) كانت قد ناقشت خلال اجتماعاتها إمكانية حظر التدخين في الشارع العام أو في الفضاءات العامة مثل أرصفة المقاهي وغيرها إذا كانت مسافة الأمان غير مضمونة .

وأضاف أن الخبراء اعتبروا أن دخان التبغ هو “عامل مهم في انتشار الفيروس” وتعهد ” بمنع التدخين في الشارع العام أو في الأماكن العامة حيث لا تكون مسافة الأمان ممكنة وكذلك أثناء التنقل ” .

وأعلنت وزارة الصحة الإسبانية اليوم الأربعاء أن عدد حالات الإصابة المؤكدة بفيروس كورنا المستجد في إسبانيا بلغ 1690 حالة إصابة في حين بلغ عدد حالات الوفيات 65 حالة ما رفع العدد الإجمالي لحالات الإصابة المؤكدة منذ بدء تفشي الوباء بالبلاد إلى 329 ألف و 784 حالة إصابة بينما تجاوز عدد حالات الوفيات بالوباء 28 ألف و 500 حالة .


‎مقالات ذات صلة

Facebook Comments

إقرأ أيضا

اعتراض عشرات “الحراكة” الجزائريين بالسواحل الإسبانية

اعتراض عشرات "الحراكة" الجزائريين بالسواحل الإسبانية