مقتل عسكريين في تحطم طائرة جزائرية والرئيس تبون يعزي ويحقق في الحادث

بالعربية LeSiteinfo - يوسف شلابي

سقطت طائرة عسكرية تدريبية جزائرية، أمس الإثنين، بالمكان المسمى قرعة تيمرقنين، وذلك بعد انطلاقها من القاعدة الجوية في بئر الرقعة في مهمة تدريبية دورية، بحسب ما أكده شهود عيان من بلدية عين الزيتون بولاية أم البواقي.

وأفادت المصادر ذاتها، بحسب ما أوردته جريدة “الخبر” الجزائرية، أن صوت انفجار الطائرة واحتراقها كليا أحدث هلعا وسط سكان المنطقة.

وحسب إذاعة أم البواقي الجهوية، فقد تأكد وفاة عسكريين من طاقم الطائرة الحربية ونوعها ”سوخوي“، فيما سارعت سيارات الإسعاف رفقة مصالح الدرك الوطني لمكان الحادث، الذي لم تعرف أسبابه  لحد الآن.

من جهته، قدم رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون، صبيحة اليوم الثلاثاء، تعازيه إلى عائلتي فقيدي حادث سقوط الطائرة العسكرية، ليلة أمس الإثنين، بولاية أم البواقي .

وغرد الرئيس تبون على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر” يقول ” أعزي نفسي و أعزي عائلتي الطيارين، ضحية الحادث المأساوي لسقوط الطائرة العسكرية التدريبية بأم البواقي، كما أعزي كافة أفراد الجيش الوطني الشعبي. رحم الله الشهيدين واسكنهما فسيح جنانه، وألهم ذويهما الصبر و السلوان، إنا لله وإنا إليه راجعون”.

بدوره، قدم اللواء سعيد شنقريحة رئيس أركان الجيش الوطني الشعبي بالنيابة بخالص التعازي والمواساة لأسرتي الضحيتين وأمر بفتح تحقيق فوري لمعرفة ملابسات وأسباب الحادث.

وأكدت وزارة الدفاع الوطني في بيان لها اليوم الثلاثاء، حادث سقوط طائرة عسكرية ليلة أمس مخلفا استشهاد قائدها ومساعده.

وأوضح نفس المصدر أنه “أثناء القيام بطلعة ليلية أمس الإثنين 27 يناير 2020، وفي حدود الساعة العاشرة (22:00)، سقطت طائرة عسكرية من نوع سو 30 في مكان خال من السكان بضواحي مشتة شيموط على بعد 16 كلم من بلدية عين الزيتون بولاية أم البواقي ، مما أسفر عن استشهاد قائد الطائرة و مساعده”.

‎مقالات ذات صلة

Facebook Comments

إقرأ أيضا

الرئيس الجزائري يتحدث من جديد عن إغلاق الحدود مع المغرب

الرئيس الجزائري يتحدث من جديد عن إغلاق الحدود مع المغرب ويصرح: مؤلمة جدا