اعتقال نشطاء جزائريين وإجبارهم على خلع ملابسهم

بالعربية LeSiteinfo - ريم تبيباع

تعرض ناشطون جزائريون من حركة الديمقراطيين الاشتراكيين، يوم السبت الماضي، للخلع التام من ملابسهم في مركز للشرطة، بمنطقة براقي، جنوب شرق الجزائر.

ووفقا لما تناقلته بعض المنابر الإعلامية الجزائرية، فإن أربعة ناشطات جزائريات تم إجبارهن على خلع ملابسهن بمقر للشرطة، مشيرة إلى أنهن لم يخضعن لأي فحص طبي، كما أنه لم يتم تحرير أي محضر بشأن ذلك.

وكشف موقع “TSA” الجزائري، نقلا عن إحدى الناشطات المعتقلات الملقبة بـ إيناس، أن النشطاء المعتقلين كانوا بصدد الاجتماع بإحدى المقاهي قبل أن يتم إلقاء القبض على واحد منهم من قبل الشرطة، ما دفع المتحدثة إلى تصوير المشهد، غير أن أحد رجال الأمن منعها من التصوير، تضيف.

وأكدت المتحدثة، أنه جرى نقل النشطاء إلى مخفر الشرطة، حيث قام الأمنيون بتفتيش حقائب المعتقلات، مشددة على أنهم “لا يحق لهم ذلك”.

Facebook Comments

إقرأ أيضا

الجزائر.. محتجون يحتلون الشوارع ضدا في النظام للجمعة التاسعة على التوالي

الجزائر.. محتجون يحتلون الشوارع ضدا في النظام للجمعة التاسعة على التوالي