ممثلة أفلام إباحية تفضح الرئيس الأمريكي ترامب

بالعربية LeSiteinfo - نادية مصطفى

توعّدت ممثلة الأفلام الإباحية ستورمي دانيالز بفضح أسرار علاقتها الجنسية العابرة مع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، قبل نحو عشر سنوات، من خلال مذكراتها الشخصية التي تستعدّ  لطرحها في كتابها الذي يحمل عنوان فول ديسكوفر، في أكتوبر المقبل.

وقالت ستورمي واسمها الحقيقي ستيفاني كليفورد، إنها كتبت عن علاقتها المزعومة بترامب، وعن مقاضاتها له، لإبطال اتفاق عدم إفشاء الأسرار، الذي وقعت عليه قبل الإنتخابات الرئاسية لسنة 2016، ويتضمن إلزامها الصمت، بشأن علاقتها الحميمية  التي جمعتها بترامب، حسب تصريحها.

وأفادت دانيالز ان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب لم يوقع على اتفاق إفشاء الأسرار، ما يتبث أنه باطل، وأنها حرة في مناقشة علاقتها مع ترامب علنا، الذي يكبرها بثلاثين سنة.

وأقرت ستورمي أن ترامب لم يرغمها على شيء، وأن علاقتهما كانت برضا الطرفين، وكان متزوجا من زوجته الحالية ميلانيا، وأضافت أن محامي الرئيس طالبها حينها بوقف الإدلاء بتصريحات تمس دونالد ترامب.

وكانت قد صرحت ستورمي دانيالز أن دونالد ترامب اشترى صمتها بمبلغ مالي كبير، عما تقول انها  علاقة جنسية جمعت بينهما سنة 2006، كما تعرضت للتهديد بالإعتداء الجسدي كي تصمت عما تعرفه عن الرئيس، من كومة الاضطرابات والمشاكل التي قام بها رئيس أعظم دولة في العالم.

وأوضحت الممثلة الإباحية في تصريحاتها أن السيدة الأمريكية الأولى ميلانيا ترامب، كانت على علم بعلاقتها مع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب.

Facebook Comments

إقرأ أيضا

دونالد ترامب ينتقد إيمانويل ماكرون من جديد

دونالد ترامب ينتقد إيمانويل ماكرون من جديد