رسميا.. عودة ابن القذافي لسباق الانتخابات الرئاسية في ليبيا

رفضت محكمة ليبية، أمس الأحد، استئناف مفوضية الانتخابات ضد طعن سيف الإسلام القذافي على استبعاده من قائمة المرشحين، وقضت نهائيا بإعادته إلى سباق الرئاسة، وفق إعلام محلي.

وقالت قناة “ليبيا الأحرار” (خاصة): “محكمة (مدينة) سبها (جنوب) رفضت استئناف المفوضية الوطنية العليا للانتخابات ضد طعن سيف الإسلام، وتحكم نهائيا بعودته للسباق الرئاسي”.

وحتى الساعة 17:42 بتوقيت غرينتش، لم تصدر إفادة رسمية بشأن مصير ترشح سيف الإسلام، نجل العقيد الليبي الراحل معمر القذافي.

والخميس، قررت هذه المحكمة إعادة سيف الإسلام (49 عاما) إلى انتخابات الرئاسة المقررة في 24 دجنبير الجاري، بعد أن طعن على قرار المفوضية باستبعاده.

ويتصاعد رفض رسمي وشعبي في ليبيا لترشح سيف الإسلام، المحكوم محليا في 2015 بالإعدام بتهمة ارتكاب “جرائم حرب”، المطلوب للمحكمة الجنائية الدولية لمحاكمته بتهمة ارتكاب “جرائم ضد الإنسانية”، خلال محاولة قمع احتجاجات مناهضة لنظام حكم والده.

وبهذا الترشح، عاد سيف الإسلام إلى الساحة السياسية في بلاده بعد أكثر من 10 أعوام على مقتل والده القذافي على يد محتجين إبان احتجاجات أسقطت نظام حكمه (1969-2011).


انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى