مغربي يُفزع متعبدين داخل كنيسة في إيطاليا بعبارة “الله أكبر”

أقدم مواطن مغربي، يبلغ من العمر 35 سنة، ليلة الإثنين الماضي، على اقتحام الكنيسة الكبرى بوسط مدينة “بريشيا” شمال إيطاليا، خلال إقامة القداس الديني الرسمي، لأعياد الميلاد.

وأفادت صحيفة “الأحداث المغربية” في عدد يوم الجمعة، أن الشاب المذكور دخل بطريقة لافتة للانتباه، قبل أن يصيح “الله أكبر” وسط الجموع بالكنيسة، مُضيفة أن تصرفه أرهب المتعبدين بالكنيسة، من ساكنة المدينة، وأنه كان مخمورا لحظة مهاجمة الكنيسة.

وحسب المصدر، فإن المعني بالأمر تظاهر بحمل حزام أو عبوة ناسفة، من خلال وضع يده خلف ظهره واستعداده لإلقاء شيء ما، قبل أن يتم شل حركته من طرف بعض الأشخاص، ليتم اعتقاله بعد حضور الأمن.


قرار محكمة الاستئناف في قضية “مومو”

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى